المؤامرة والثورات للدكتور جمال عبد الهادي     

بسم الله الرحمن الرحيم
تصحيح مسار الثورة

إن االحمد لله الملهم اللطيف الخبير و الصلاة و السلام على خير خلق الله محمد النبى الأمى صلى الله عليه و سلم
ثم أما بعد

نمر بظروف غير عادية و هناك مجموعة من التساؤلات على كل مسلم و كل عاقل و كل محب لدينه ووطنه أن يفكر فيها و يجيب عليا و أخص بالتساؤلات علماء المسلمين و الدعاة و أحب أن أسمى بالتحديد الشيخ حازم صلاح ابو إسماعيل و الدكتور صفوت حجازى و شيخ الأزهرو الأستاذ فهمى هويدى
و قبل التساؤلات أحب أن نتفق على مجموعة مسلمات كى لا نلف و ندور فى حلقة مفرغة

أولها أننا جميعا نتفق أن هناك دوافع قوية و معاناة حقيقية و ظلم و فساد ومساوئ لا حصر لها دفعت الشعب المصرى للنزول للشارع للثورة ضد النظام الحاكم
وكمان لا نختلف على أن مطالب التغير ضرورية و ملحة و مشروعة وحتمية .

لا خلاف لا خلاف
شئ آخر هل نحن مستهدفون كعرب و مسلمين و مصريين و هناك أعداء و أطماع و مصالح لا تريد مصلحة هذا الوطن
ممكن نكتب النقط دى على جنب علشان هنحتاج نرجع لها بعدين
وأننا بداية لا نشكك فى وطنية أحد و لا نزايد على و طنية أحد
فالدافع موجود أصلا
ولولا وجود الدافع و المعاناة لما إستطاعت قوة شعبية تحريك هذه الجموع

و لكن هل ما يحدث فى الوطن العربى الآن هو ثورات حقيقية عفوية نقية ستؤدى لتحقيق هذه المطالب ؟!؟!؟
و درء المفاسد ؟!؟؟!؟
وهل يجوز التغير بهذه الآلية
أم أنها مؤامرة و مكيدة مدبرة إستغلت فيها مطالب الشعوب وتم فيها دفع الشعوب تحت شعارات وهمية لإسقاط الحكومات والشعوب والجيوش العربية مجتمعة الواحدة تلو الأخرى فى مراحل نصف الثورات ودفعها للوصول لحالة الفوضى وعدم الإستقرار الأمنى و الإقتصادى حتى تستنزف عسكريا وأمنيا و إقتصاديا و معنويا ومؤسساتيا إلخ
فيسهل إحتلالها وتقسيمها تحت مسمى مشروع الشرق الأوسط الجديد تمهيدا للنظام العالمى الجديد ؟!؟!؟؟!؟
دعونا نطرح الآتى
أولا هناخد خلفية عن ثلاثة اشياء

إستراتيجية الثورات الملونة و حرب اللاعنف أو الكفاح السلمى
كلها مفاهيم متفاوتة لمضامين متقاربة
تجارب دول أخرى و بعدين سنعلل لماذا إخترنا تجارب تلك الدول بالذات و بالتحديد

هناك مجموعة من المؤسسات الصهيونية التى تؤثر وتتحكم و تسيطر فى الإقتصاد و السياسة العالمية
وعلى رأسها مؤسسة إدارة الأزمات العالمية
International crises croup
بقيادة ملياردير يهودى صهيونى متعصب شديد الكراهية للإسلام إسمه جورج سوروس
بالتعاون مع بيت الوقف الديموقراطى الأمريكى مع المخابرات الأمريكية وبعض المؤسسات الداعمة الأخرى أسسوا مجموعة من المؤسسات تتولى عملية التغير فى العالم نحو ما يسمى بالنظام العالمى الجديد
من تلك المؤسسات
مؤسسة جيل جديد
new generation أو generation next
و مؤسسة موفمنتس أو Alliance of youth movements إئتلاف الحركات االشبابية العالمى و موفمنتس منظمة تدعم الناشطين تقنياً و فنياً حول العالم وتختار الناشطين لتستقطبهم للعمل بها و موفمنتس أى حركات منظمة هدفها تكوين حركات تغيير أنظمة الدول
هذا فيديو توضيحي عن نشاط المنظمة
http://www.youtube.com/watch?v=xRBaKvxSXvw
و مؤسسات حقوق الإنسان و على رأسها فريدوم هاوس و هيومن وتش و هيومن رايتس والنيد الأمريكى و فريدريشناومان إلخ
لكن كيف سيحدث هذا التغير و ما هى الديموقراطية المنشودة
التمويل متوفر قامت به مؤسسات عديدة على رأسها مؤسسة إدارة الأزمات العالمية بالملياردير جورج سورس و الشركات التى يملكها يهود كالشركات التالية

وفر رونالد لويس المشروع و رونالد لويس كاتب و مستشار يهودى شديد الكراهية للإسلام و المسلمين قام بتشوية صورة الإسلام وإستعداء الغرب ضد الإسلام و العرب من ما يزيد على 60 عاما قام بتأليف أكثر من عشرين مؤلفا ضد الإسلام و المسلمين ركز فيها على أن العرب و المسلمين قوم بدائيين جهلاء لا يمكن تمدنهم و تحضرهم لذلك عليهم إبادتهم كالهنود الحمر و الإستيلاء على ثرواتهم بطريق مباشر او غير مباشر يعنى بالتواجد على الأرض أو بالإحتلال الفكرى و المدنى لما يتبقى منهم
و قام بعمل مشروع ضخم لإضعاف وتصفية الدول وذلك بتقسيم و بلقنة الدول على أسس عرقية و طائفية عن طريق نشر الفتن و الفرقة بين الفرق و الفئات المختلفة
و حارب من أجله لسنوات عديدة و عمل مستشار للأمن القومى الأمريكى فى
و عمل كمستشار للشؤون العربية و شؤون الشرق الأوسط و إعتمد المشروع فى الكونجرس الأمريكى عام 1982 باغلبية ساحقة وأخذ الإعداد لهذا المشروع منذ ذلك الحين بسياسات مختلفة و طرق مختلفة
و إقترح لذلك إقتراحات عديدة على رأسها
أنه لا مانع ان يكون شعارنا عند تنفيذ ذلك المخطط هو التحول الديموقراطى للشعوب و أننا ندربهم على الديموقراطية
http://revfacts.blogspot.com/2011/05/blog-post_3264.html
مخطط برنارد لويس لتقسيم العالم الإسلامي

هذا المشروع شهيييييييييير جدا و تحدث عنه سياسيين كثييييير سواء عرب أو غربيين على مدار سنوات و على رأسهم د محمد عمارة و د جمال عبد الهادى يحذر منه و يستصرخ الناس منذ سنوات و د راغب السرجانى و سياسيين كثير مثل مستشار اسامة الدليل مستشار الشؤون العربية و الدولية و غيرهم كثير
و هنا ظهرت معضلة التنفيذ فظهر هنا دور
و بالتعاون مع الملياردير اليهودى المتقاعد بيتر أكرمان بتوفير تلك الآلية حيث أسس المركزالعالمى لإستراتيجية اللاعنف و الكفاح السلمى International Center for Nonviolent Conflict (ICNC
و التي أسسها و موّلها المليونير Peter Ackerman
و التى تعتمد على إحتلال البلاد دون إرسال جندى واحد لأراضيها
و ذلك عن طريق دعم الأنظمة ضد الشعوب و دعم الشعوب ضد الأنظمة و شراء و لائات منافسين من كلا الطرفين و الشرطة و الجيش
فإستراتيجية اللاعنف تعتمد على دعم الشعوب لإإسقاط الأنظمة بإستغلال دوافعها التى تم صناعتها على مدار سنوات و إستغلال حالة الفوضى التى تسمى الفوضى الخلاقة لزرع الفتن و القلاقل وتاجيج الصراعات إلى أن تنشب حرب اهلية و حرب شوارع تقوم على إصرها القوات الخارجية للتدخل لفض النزاع و تقسيم البلدان بعد إبادتها و تولية من لهم و لاآت علمانية عليها
و وفر جين شرب لتلك المرحلة كتيب تاجيج الصراع و 198 طريقة لقلب نظام الحكم و تأجيج الصراع و إفتعال الأزمات

و بعد وضع كل تلك الإستراتيجيات
ياتى هنا دور التنفيذ و يظهر جارد كوهين يهودى صهيونى رئيس بنك الأفكار بجوجل وممول وعضو بارز فى مؤسسة موفمنتس
http://www.movements.org/pages/team
ليخرج لنا بالفيس بوك كآلية لإستقطاب الأفراد و حشد الجماعات نحو شعارات و أهداف مشتركة ديموقراطية حرية عدالة إخاء إلخ
حتى يتم صنع الحشد المناسب و ينزل الناس للإحتجاج و ما إن يتم الحشد المطلوب حتى تفاجأ بمفاجئات جين شارب و أقسام تحرق و مبانى تشتعل وقتلى من الجانبين و تطور رهيب غير متوقع فى كل موقف
ومن أهم الأهداف لنجاح العملية هو السيطرة الإعلامية وإنشاء قنوات جديدة لضمان التضليل الإعلامى المكثف و ذكر الحقائق من طرف واحد و التى من شأنها إستمرار الصراع كى لا يفيق الناس على حقيقة أى موقف و إستغلال الطبيعة البشرية فى الإعلاميين الذين لهم كراهية شديدة للأنظمة السابقة لإستمرار التصعيد ضد الأنظمة كى لا تكون هناك فرصة للناس للتفكير أو فهم ما يحدث
و كلنا متابع لباقى الأحداث

هذه المؤسسات هى التى قادت و مولت الثورات فى دول البلقان بعد إعتماد مشروع برنارد لويس بحولى 3 سنوات بدأ الصراع يشتعل فى دول البلقان و تم تنفيذه بنجاح منقطع النظير فى دول شرق أوربا المسلمة من 1993 إلى 2008 فى صراعات دائمة و مجازر لم يشهد لها التاريخ مثيلا كما حدث فى البوسنة و الهرسك و كوسوفو و صربيا و جورجيا و اكرانيا و البانيا إلخ إلخ مع تعتيم إعلامى و تضليل للحقائق
ولأن المشروع فشل فى افغانستان كان لابد من إيجاد اسباب اخرى لحرب عسكرية تقضى على أى مقاومة إسلامية موجودة فى المنطقة
و بعد نجاح التجربة الأولى فى دول شرق أوربا

كانت العراق هى البلد الأولى المرشحة لذلك العمل بإعتبارها أقوى ترسانة اسلحة فى المنطقة لكن لم تستطيع تلك الإستراتيجيات من القضاء على نظام صدام و بعد إشعال الفتن و القلاقل و الحرب مع إيران و الكويت و قيام صدام بضرب الأكراد بغاز الخردل و الأسلحة الممنوعة و التعامل بقوة شديدة مع كل من تساور له نفسه التمرد فكان الخيار التالى هو إفتعال حرب عسكرية تحت أى مبرر بينما تقوم مؤسسات حقوق الإنسان بعملها على أكمل وجه فى باقى البلدان و لأن الحرب العسكرية على العراق كانت طويلة الأمد و ليست سهلة فكان لابد وان تقوم الولايات المتحدة بالتأكد من سقوط العراق و نظام صدام بالكامل و إشاعة كاملة للفوضى و زعزعة الإستقرار
و من ثم إنطلقت للإعداد للثورات فى الوطن العربى من عام 2000 و بعد توغل سنوات أسست حركة كفاية على غرار كمارا كما أوضح ذلك جليا وائل الأبراشى على صفحة الحقيقة بذكر كل الأدلة التى توضح ذلك بجلاء
و دعم الأحزاب و إستقطاب الناشطين من الأحزاب و من مؤسسات المجتمع المدنى تحت شعارات حرية المراة و تنمية المجتمع حقوق الطفل و جيل جديد إلخ و اللعب على كل الإتجاهات و إختراقات فى كل مكان

فى 2008 سافر عدد من الناشطين كما ذكر سعد الدين إبراهيم المقيم بأمريكا على موقع مركز بن خلدون فى مقابلة له معهم للتدريب على الديموقراطية و إحداث التغير فى مصر
http://www.eicds.org/Arabic/index.php?view=article&id=150&option=com_content&Itemid=13

ذكرت كثير من الجرائد موضوع السفر و إرتاب فى ذلك عدد كبير من الكتاب و كتب فى ذلك السياق المستشار أسامة الدليل فى 2006 فى مقالة طويلة للأهرام العربى يحذر فيها من خطورة الموقف و التدبير لقلب نظام الحكم بإستراتيجية اللاعنف و الكفاح السلمى على غرار ما حدث بالكتلة الشرقية بأوربا
http://arabi.ahram.org.eg/Arabi/ahram/2006/6/17/COVR1.HTM

و كثير من الجرائد ذكرت سفر الناشطين و إعتقالهم عند عودتهم إلخ على مدى سنوات إعتقال شادى طلعت
http://www.hoqook.com/index.php?option=com_content&view=article&id=746:2010-09-15-08-59-47&catid=36:2010-07-11-16-27-32&Itemid=103

كما نشرت الصحفية نجاة عبد الرحمن الموضوع مرتين فى جريدة 24 ساعة مرة فى 2008 فور عودتها من صربيا وأمريكا و إرتيابها فى الأمر و مرة فى 2010 عندما لم يتحرك أحد و إستشعرت بتقدم ملموس فى الحركات الممولة بعلم و إشراف سمير رجب
إعتراف بالتمويل
http://www.youtube.com/watch?v=1OBo-vywlRg&feature=youtube_gdata_player


قام الشباب بعقد عدة لقائات و سافروا لبلدان تمت فيها هذه التجارب بالفعل كصربيا و جورجيا كنموذج للتحول الديموقراطى و اى نموذج تم فيه إبادة العباد و المسلمين و تولية العلمانين
التقرير التالى بإعتراف الناشطين بانفسهم بالسفر للتدريب على التحول الديموقراطى و التغير ووجوب أن تعمل الصحافة و الإعلام التليفزيونى و الإذاعة و مؤسسات المجتمع المدنى فى آن واحد لإحكام السيطرة
http://theliberallawyer.blogspot.com/2009/07/blog-post.html

فى أبريل 2008 أعلنت منظمة إئتلاف الحركات الثورية الأمريكية
http://www.movements.org/blog/entry/timeline-of-the-january-25-revolution-in-egypt/
عن تكوين حركة 6 أبريل و إئتلاف الثورة من عدد من الناشطين المصريين للإعداد للثورة فى مصر فى 25 يناير 2011
اى على مدار 3 سنوات بتكثيف عمل المجموعات على الفيسبوك و حشد الناس تحت أهداف و شعارات سلمية مشتركة (برنارد لويس) حرية عدالة إخاء ديموقراطية إلخ لتوفير الحشد الازم لعمل الفوضى الازمة و إسقاط النظام و شارك فى الحركة والإئتلاف ناشطين من حزب الجبهة و حزب الغد و حركة كفاية و حزب التغير و كلنا خالد سعيد وغيرهم

الشباب الناشط يعترف بالتدريب على خديعة ما يسمى بالكفاح السلمى و حرب اللاعنف
الشباب الناشط وأدوارهم أعضاء فى منظمة موفمنتس
لمن يريد معرفة أسماء كل النشطاء الذين تدربوا على الديمقراطية الأمريكية
مايكل نبيل
وائل عباس
علاء عبد الفتاح
إسراء عبد الفتاح
...منى الطحاوي
وائل غنيم
أحمد ماهر
باسم سمير

ولستة من 38 اسم لباقي الأسماء على هذا الرابط
http://www.cyberdissidents.org/bin/dissidents.cgi?Rank=1&c=EG

و لمن يريد معرفة الأسماء في باقي الشرق الأوسط وانها ليست ثورات عفوية و لا مصادفات
ادخل على هذا الرابط و اختر اسم بلدك و ستظهر لك الأسماء
البحرين
مصر
إيران
...الأردن
الكويت
لبنان
ليبيا
المغرب
فلسطين
السعودية
سوريا
تونس
الإمارات
اليمن
http://www.cyberdissidents.org/dissidents.html

مؤسس و مدير المنظمة ديفيد يتحدث الإنجليزية و العربية و العبرية

و أحد المستشارين لللمنظمة سعد الدين إبراهيم من ضمن الأسماء التي أرسلت خطاب إلى أوباما لدعم الديمقرايطة في الشرق الأوسط
و هنا قائمة بأسماء باقي المستشارين
http://www.cyberdissidents.org/ourexperts.html

و اتضح أن أحد الخبراء السابقين للمنظمة هو برنارد لويس بنفسه صاحب خطة تقسيم الشرق الأوسط و العالم العربي و الإسلامي

و هؤلاء هم النشطاء في مصر

























فيديوهات الشباب الناشط من على موقع المنظمة نفسها
http://www.movements.org/case-study/entry/movementvision.org/

منظمة موفمنتس تفتخر بانها قادت التغير و تكوين الإئتلافات فى دول شرق اوربا و سقوط الطغاة

التقرير الخاص بدورة إدارة المنح ( التمويل ) وإعداد مقترحات المشروعات المقدمة للجهات الدولية المانحة بعقد دورة تدريبية لمن يرغبون في تعلم آلية كتابة المشاريع و الميزانية و كذلك آلية الوصول إلى الجهات المانحة ( الممولة )
http://theliberallawyer.blogspot.com/2009/11/blog-post.html


فيديو زيارة الشباب للتدريب فى منظمة جيل جديد
http://www.youtube.com/watch?v=Dn-SsO_Nc4Y&feature=related

طب تعالو نشوف منظمة جيل جديد تدريباتها شكلها إيه ؟؟
http://www.gen-next.org/index.php/programs/gallery/-/album/5482723470431484737



إعتراف الشباب الناشط بعد الثورة و إفتخارهم للسفر و التدريب بالخارج على يد مؤسسات خارجية موفمنتس و كانفاس نفس المؤسسات التى صنعت الخراب بشرق اوربا تحت و هم الديموقراطية
http://www.youtube.com/watch?v=fu634w11g6Q&feature=related

شباب 6 أبريل حقائق مهمة و إعتراف بالسفر و التدريب على حرب اللاعنف
http://www.youtube.com/watch?v=AYV6Teffgvs&feature=related

الرعاة الرسميين للمنظمات هم وزارة الدفاع الأمريكية و الصندوق الوطني للديمقراطية الذي يموله جورج سوروس و هذا لينك للرعاة الرسميين للمنظمة منهم وزارة الدفاع الأمريكية
http://info.howcast.com/youthmovements/summit09/sponsors


يقول الخبر أن محمد البرادعي عاد إلى مصر ليقود تجربة تكتيك جذور العشب فيها
http://www.newser.com/article/d9l0rhcg0/egypt-democracy-leader-mohamed-elbaradei-returns-to-lead-grass-roots-protests.html

أهداف المنظمة
http://www.movements.org/pages/284/



لها شريك ينظم إثارة الأزمات و يسمون مديرها كسفير للمنظمة
ambassador crisis maber
و هذا موقع المنظمة
http://www.crisismappers.net/
و مخططي الأزمات
Crisis Mappers

المطبوعات العملية هي لمؤسسة ألبرت أينشتاين للكفاح اللا-عنفي وتم تصويرها ونشرها على الناس في التحرير عن طريق قادة المجموعات
http://www.aeinstein.org/organizations38fa.html

كتاب جين شارب و 198 طريقة للكفاح اللا-عنفي لقلب أنظمة الحكم
http://www.aeinstein.org/organizations103a.html

مقال باتريك ماير: تكتيك ثورة مصر وكيف قاد تنظيم قادة المجموعات تحركات المجاميع
http://irevolution.net/2011/02/27/ta...olution-jan25/

لقاء عمر عفيفي في قناة صوت أمريكا - رجل يعمل في سوبر كونترول روم في فيرجينيا
أمامه كل الأجهزة التي تثبت إدانته
http://www.youtube.com/watch?v=v-8vDgE5yD4&feature=related

فوكس نيوز في غرفة عمليات الثورة في 25 يناير
http://www.youtube.com/watch?v=QroruuhmAzY&feature=related

تعليمات عمر عفيفي و كتاب : كيف تثور بحدائة من ألبرت أينشتين و التنفيذ في : مصر
!!!!
http://www.youtube.com/watch?v=htQDU3MeM9c

كتاب كيف تثور بحدائة الخاص بجين شارب عمل في المخابرات الأمريكية و مؤسس ألبرت أينشتين
https://www.facebook.com/note.php?note_id=199469946755091

الصورة من موقع منظمة جيل جديد الأمريكية
http://lh5.ggpht.com/-PUQxO5lXSa8/TBahYVIdS8I/AAAAAAAACDA/stYDSOsXcSg/s512/SEALs%20063.jpg

الألبوم الكامل للصور على موقع المنظمة
http://www.gen-next.org/index.php/programs/gallery/-/album/5482723470431484737






http://www.owf-eg.org/Arabic/Partners.aspx
يسمونه في البداية علماني و يقولون فصل الدين عن الدولة و هو حق يراد به باطل يريدون فصل الدين عن الحياة
فهكذا تحولت تركيا إلى دولة علمانية
يريدون فصل الشريعة عن التفكير
و فصل الأخلاق عن الأفعال
و فصل العقيدة عن العمل
و فصل الإنسانية و إحلال الشيطانية

مؤسسة عالم واحد فى مصر
http://www.owf-eg.org/Contactus.aspx

حركة 6 أبريل تشكلت بعد أجتماع بين James K. Glassman و ناشطون سياسيون مصريون في الجامعة الأمريكية في القاهرة يوم 12 يناير 2008 و حينها كان Glassman يشغل منصب
Undersecretary for Public Diplomacy and Public
Affairs في الحكومة الأمريكية.

بعدها بأقل من شهرين قام كل من
James K. Glassman و Gared Cohen
بقيادة تحالفاً مع أسماء كبيرة في القطاع الخاص الأمريكي مثل
MTV , Google, Howcast, Facebook
و برعاية وزارة الخارجية الأمريكية و أسسوا منظمة تسمى :
Alliance for Youth Movement : AYM
أي تحالف حركات الشباب
و الموقع التنفيذي لها
movements.org

هذا لينك به الرعاة الرسميين للمنظمة أهمهم وزارة الدفاع الأمريكية
و جوجل و فيسبوك و تويتر و بيبسي و جيل جديد و يوتيوب و إيدلمان
http://www.movements.org/pages/sponsors

و أصدر
Gared Cohen (جاريد كوهين هو أصغر مستشار في مكتب وزارة الخارجية الأمريكية)
و الذي تولى ادارة منظمة موفمنتس و موقعها تعليماته لاثنين من قادة حركة 6 أبريل لحضور المؤتمر الأول في نيويورك 3-5 ديسمبر 2008
و المذكور في وثيقة ويكيليكس التالية
http://wikileaksupdates.blogspot.com/2011/01/april-6-activist-on-his-us-visit-and.html?spref=fb


و موقع المنظمة موفمنتس نفسه يثبت ما صرحت به ويكيليكس بأن نشطاء من 6 أبريل حضروا اجتماع في نيويورك مع نشطاء آخرون في ديسمبر 2008
و هؤلاء النشطاء هم من يطبقون تكنيك Grassroots
كما هو مذكور في اللينك أيضاً
http://www.movements.org/blog/entry/first-aym-summit/


و فيه صرّح Glassman أنّ الحكومة الأمريكية كانت على علاقة وثيقة بمنظمات مجتمع مدني مصرية منذ وقت طويل و ترعاها في سبيل التغيير (و هو ما قاله أوباما نفسه أيضا في اجتماعه مع مدراء جوجل 14نوفمبر 2007 -أي قبلها بزمن طويل- حيث قال : أنتم ستساعدون في احداث التغيير من الأسفل للأعلى

هذه المنظمة مسئولة عن تدريب و تنظيم و تمويل و توفير سبل التكنولوجيا و النصائح و الاستراتيجيات اللازمة لتغيير الأنظمة و مواجهة التحديات في كل الدول العربية و الأجنبية الداخلة في الأجندة الأمريكية و حتى وفروا سبل الدخول على الانترنت أثناء قطع الاتصالات في مصر و هذا يفسر نشاط كثير من الصفحات على الفيسبوك و تويتر و غيرهم أثناء قطع الحكومة المصرية للانترنت فهم لم يكونوا أدمنز بالخارج بل كانوا نشطاء موفمنتس من مصر.
Glassman هو وكيل وزارة الخارجية للدبلوماسية العامة والشؤون العامة
و هذا تعريف عنه
http://www.usaid.gov/our_work/global_partnerships/fbci/pdf/BiographyofJamesKGlassman.pdf


2- (International Center for Nonviolent Conflict (ICNC
و التي أسسها و موّلها المليونير Peter Ackerman و الذي ترأس أيضا
Freedom House بين 2005-2009 و يضم "اختصاصيين تغيير أنظمة حكم" - الوصف الحرفي

هذا تقرير المنظمة عن الثورة المصرية منذ بداية التنظيم و اللقاءات بين شباب التغيير و أعضاء المنظمة كما ذكرنا من قبل و لاحظ وجود لقاءات بين وائل غنيم و أحمد ماهر لترتيبات تغيير النظام منذ عام 2008
http://www.movements.org/blog/entry/timeline-of-the-january-25-revolution-in-egypt

هذه هي المطالب العشرة للمنظمة لم يبقى إلا إلغاء الجيش
http://aeamisr.org

أحمد صلاح مؤسس حركة 6 أبريل و عضو بالمنظمة


أحمد صلاح و تصعيده ضد الجيش طبقاً للأوامر



أحمد صلاح: الناشط الرئيسي في حركة 6 أبريل و هو الشخص الثاني مع محمد عادل الذين يمثلون عناصر أساسية في ارتباط المنظمة بالمجموعة في مصر

أحمد صلاح يطلب دعم أوباما في خطاب مرسل لأوباما من أشخاص حول العالم لنشر الديمقراطية في الشرق الأوسط
http://voices.washingtonpost.com/postpartisan/2011/03/egypt_protest_ahmed_maher.html


منظمة موفمنتس تعطى أمرا مباشرا لوائل غنيم لكى يترك شركة جوجل و يكون جمعية لمحاربة الفقر فى مصر و الغريب ان نفاجا بعد غيبوع بوائل غنيم يخرج للإعلام يقول انه سيضحى من أجل مصر ليقوم بعمل جمعية لمكافحة الفقر فى مصر ؟؟




أسماء محفوظ تقر على صفحة الفيسبوك بسفرها للتدريب بصربيا
أخطر المطالب
http://aeamisr.org/
على رأسها إسقاط الجيش بإستبعاد المجلس العسكرى


جين شارب - خبير استراتيجي حربي متقاعد في









الاستخبارات الأمريكية - كتاب و تكنيك لتغيير الأنظمة
عن طريق التحكم في مقدرات الأمور بواسطة الشعب
http://www.alarabiya.net/articles/2011/07/18/158155.html

و هذه ندوة رقم 1 رؤية لتوحيد التيار الليبرالي
http://theliberallawyer.blogspot.com/2010/02/1.html



سلسلة ندوات / الليبرالية و تحديات المستقبل
عنوان الندوة / رؤية لتوحيد التيار الليبرالي
تقرير متابعة الثورة المصرية منذ البداية فى أبريل 2008
http://www.movements.org/blog/entry/timeline-of-the-january-25-revolution-in-egypt/
رجل خطورة على الإسلام فى القرن العشرين و الحادى و العشرين و أشد الناس عداء للإسلام




على النخبة أن يسألو عن علاقة شباب الفيسبوك بتلك المنظمات و ما مصلحة تلك المنظمات لكى تدعمهم ؟!؟!؟
هل تحولت تلك المنظمات الصهيوأطلسية بتاريخها الأسود إلى منظمات خيرية ؟!؟!؟!؟
http://www.america.gov/st/democracy-arabic/2008/November/20081121120225amiwahar5.086917e-02.html
و ايضا
http://lokmetaesh.blogspot.com/2009/05/6.html

هل دعم رجال الصحافة و الإعلام و الدورات الترفيهية و المجانية التحويلية لشراء وعى الدول أمرا إعتباطيا غير مدروس ؟!؟!؟
هل إنتقاء الناشطين من أساتذة الجامعات و القيادات فى جميع المجالات و الأجهزة لدعمهم و تثقيفهم و توعيتهم بالليبرالية و الديموقراطية و العلمانية و اللادينية و الحملات الصحفية و الإعلامية و القيادية و المهاراتية عملا خيريا تقوم به تلك المؤسسات الصهيونية ؟!؟!؟
هل صحيح أنهم تحولوا لدعاة سلام و ديموقراطية ؟!؟!؟!؟
هل يدعمونا فيما نريد أم فيما يريدون ؟!!؟
http://theliberallawyer.blogspot.com/search/label/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%82%D8%B1%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D8%B5%20%D8%A8%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%A9%20%D8%A5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%AD%20%D9%88%20%D8%A5%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D9%85%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B9

و ايضا
http://landdestroyer.blogspot.com/search/label/arabic%20translation

يجب على المسؤولين من رجال الدين دراسة المرحلة دراسة دينية واعية متأنية بنية على رؤيا مستقبلية منهجية من خلال ما نبانا به رسول الله صلى الله عليه و سلم و ملامح المرحلة التى نعيشها
و الغريب أن يدرس الغرب ديننا ليقفوا على ملامح المرحلة و المستقبل من خلال سنة نبينا و نقف نحن نتفرج عليهم نشجب أو نرحب ؟!؟!
حان الوقت لكى تدرك النخب كيف تتم الفتن المفتعلة و من يحركها و كيف يستخدموننا كأدوات لتصفية الآخر و صنع الثورة المضادة و إفتعال الأزمات و أن نكف عن إتهام البعض و نقف على حقيقة المحرك للأحداث فالثورة المضادة و ألأزمات مدبرة من الخارج ومكررة تماما فى سيناريوهات الثورات المماثلة التى نظمتها تلك المنظمات الصهيونية

















و موفمنتس تتبع أكونتات النشطاء التالي ذكرهم على تويتر و هم مذكورون في لستة على أكونت موفمنتس على التويتر @AYM :























تلك المؤسسات تفعل أى شئ من أجل مصالحها الإقتصادية و الدنيوية واولى مصالحها هى السيطرة على مصادر الثروات و الطاقة و القضاء على الإسلام

فبرغم صدق دوافع هذه الثورات وتعبيرها عن واقع أليم عاشته تلك الشعوب

إلا أن ما يحدث فى مصر و الوطن العربى ليس أمرا إعتباطيا و لا عفويا كما يظن البعض
إنما هو مشروع إستيطانى قديم تم الإعداد له منذ سنوات يهدف إلى إسقاط الأنظمة العربية و نشر وتصعيد حالة الفوضى و إبادة أكبر عدد ممكن من المسلمين وطمس الهوية الإسلامية وتفتيت و تقسيم الدول العربية و الإسلامية.

لقد إنتقلت الشعوب العربية من ظل حكومات محلية فاسدة غير صالحة إلى عصابة عالمية صهيونية ماسونية ماكرة سفاحة قاتلة.

أطرح هذا الأمر كأمانة بين أيديكم وعليكم التحقق بأنفسكم من صحته سائلا المولى عز وجل أن ينفع بكم هذه الأمة فى هذا الوقت العصيب الذى يحتاج للتؤدة والحكمة والعقل والأمانة وبذل الجهد و الهمة العالية وعدم التقاعس

فهذا الوقت يحتاج من العلماء و الدعاة وكل المخلصين أن يقفوا وقفة أمينة مع أنفسهم أمام الله عز وجل لمراجعة أنفسهم إلى ما إستدرجنا إليه

فما هى التفاصيل و كيف تم دفع شعوب المنطقة لأن تثور دون ترتيب لحلول بديلة قبل الإطاحة بالأنظمة القديمة ومن وراء تتابع الثورات و هل هناك داعم أو محرك لها

لكى نستوعب ما يحدث لا بد
أولا أن نأخذ خلفية سريعة عن الماسونية و الصهيونية العالمية
ثانيا سنحاول أن نفهم ما هى حقيقة مشروع الشرق الأوسط الجديد و ما هو النظام العالمى الجديد
ثالثا ما هو الربيع العربى و ما هى الثورات الملونة و حرب اللاعنف أو الكفاح السلمى و من هى المؤسسات التى سعت إليه وما أهدافها

وإرتباط ذلك بالثورات العربية و ما يحدث بالوطن العربى

أولا الصهيونيه؟؟
الصهيونية حركة سياسية يهودية تدعو إلى تكوين أمّة يهوديةً وتنادي بحق هذه الامة بتكوين كيان لها على أرض إسرائيل التارخية أو كما ذكرت في التوراة. تأسست هذه الحركة في 1897 وتألفت من أفكار عديدة عند نشأتها في مكان بقعة الأرض لإقامة الدولة التي ستحتضن هذه الأمة. تركّزت الجهود إبتداءً من العام 1917 على فلسطين لإنشاء كيان يحتضن الأمة اليهودية ومن العام 1948 دأبت الصهيونية على إنشاء وتطوير دولة إسرائيل والدفاع عن هذا الوطن.
تيودور هيرتزل
اليهود وصهيون
كلمة "صهيوني" مشتقة من الكلمة "صهيون" وهي أحد ألقاب جبل صهيون والذي يعتبر الأقرب إلى مكان بناء الهيكل في القدس كما هو مذكور في الصحائف المقدسة المسيحية واليهودية وتعبّر كلمة "صهيون" عن أرض الميعاد وعودة اليهود إلى تلك الأرض. للصهيونية جانب عقائدي نتيجة الديانة اليهودية التي يتبعها أنصار الحركة وجانب ثقافي مرتبط بالهوية اليهودية وكل ما هو يهودي. تجدر الإشارة ان الكثير من اليهود المتدينين عارضوا ومازالوا يعارضون الصهيونية بالإضافة إلى عدم إنتماء بعض مؤسسي دولة إسرائيل إلى أي دين والكفر باليهودية وغيرها من باقي الأديان.
بالرغم من إعتقاد المتدينين اليهود ان أرض الميعاد قد وهبها الله لبني إسرائيل فهذه الهبة أبدية ولا رجعة فيها إلا إنهم لم يتحمسوا كثيراً للصهيونية بإعتبار أن أرض الميعاد ودولة إسرائيل لا يجب أن تُقام من قبل بني البشر كما هو الحال بل يجب أن تقوم على يد المسيح المنتظر!
تعاقبت الأحداث سراعاً ما بين الأعوام 1890 - 1945 وكانت بداية الأحداث هو التوجه المعادي للسامية في روسيا ومروراً بمخيمات الأعمال الشاقة التي أقامها النازيون في أوروبا وانتهاءً بعمليات الحرق الجماعي لليهود وغيرهم على يد النازيين الألمان إبّان الحرب العالمية الثانية، تنامى الشعور لدى اليهود النّاجين من جميع ما ذُكر إلى إنشاء كيان يحتضن اليهود واقتنع السواد الأعظم من اليهود بإنشاء كيان لهم في فلسطين وساند أغلب اليهود الجهود لإقامة دولة لهم بين الأعوام 1945 - 1948 ولكن إختلف بعض اليهود في الممارسات القمعية التي إرتكبتها الجماعات الصهيونية في فلسطين بحق الشعب العربي الفلسطيني.
منذ العام 1948، أصبح كل يهودي صهيونيا في دعمه لدولة إسرائيل وحتى وإن لم يقطن البلد الجديد. أضاف الدعم العالمي لإسرائيل أهمية كبيرة من الجانبين الاقتصادي والسياسي وخاصة بعد العام 1967 بعد أن علا صوت الوطنيين العرب وبداية الكفاح المسلح العربي ضد التواجد اليهودي. في السنوات الأخيرة، بدأ ينتقد اليهود الإحتلال المستمر إلى يومنا هذا من قبل إسرائيل للأراضي العربية بعد العام 1967.
تأسيس الحركة الصهيونية
الرغبة في العودة إلى أرض الميعاد كما يعتقد اليهود أخذت طابعاً عالمياً بعد القضاء على مدينة القدس على يد الرومان في العام 70 قبل الميلاد و بعد تشتت اليهود في أصقاع الأرض، ولولا الصهيونية، لكان الإعتقاد السائد لدى اليهود ان تشرذمهم سينتهي يوم يجمعهم المسيح المنتظر في كيان قومي يوحدهم.
التحرر الذي حصل لليهود في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، وانتشار الحركات الليبرالية في أوروبا كان له الأثر البالغ في شعور اليهود بقوميتهم. طال حينئذ هذا الشعور عامة اليهود المقيمين في أوروبا وحتى الذين ابتعدوا عن التديّن اليهودي بصورته التقليدية. لا ننسى أن الكفاحات الوطنية في أوروبا كتوحيد ألمانيا او إيطاليا او استقلال كل من هنغاريا وبولندا أسهمت في ذلك أيضا، فإذا كان يحق للايطاليين او البولنديين ان يقيموا كيانا يجمع شتاتهم، فلماذا لا يحق لليهود ذات الشيء؟
أحد أهم الأمور التي ساعدت على تكوين الحركة الصهيونية هو ما حصل في فرنسا في العام 1894 عندما تنامى شعور كره السامية في المجتمع الفرنسي وهو الأمر الذي لم يأخذه اليهود في الحسبان نتيجة حرية ورقي المجتمع الفرنسي. من بين المهتمين بالشعور المفاجيء من قبل الفرنسيين بالعداء للسامية صحفي نمساوي يهودي يدعى تيودور هيرتسل والذي كتب ورقة في العام 1896 أسماها "الدولة اليهودية". في العام الذي يليه، نظم هيرتزل مؤتمراً في مدينة "بال" في سويسرا وتمخّض المؤتمر فأنجب "المنظمة الصهيونية الدولية" والتي بدورها عينت هيرتزل رئيساً لها.
في عام 1904 عقد المؤتمر الرابع للحركة الصهيونية وتم إقرار تأسيس وطن قومي لليهود في الأرجنتين، وفي العام 1906 عاد البرلمان الصهيوني ليقرر ان يكون الوطن القومي لليهود في فلسطين.
استراتيجيات الصهيونية
الهدف الإستراتيجي الأول للحركة كان دعوة الدولة العثمانية بالسماح لليهود بالهجرة إلى فلسطين والإقامة بها.وبعد رفض السلطان عرضوا عليه بيع بعض الأراضي الفلسطينية فرفض رفضا تاما فأيقن أن العرب لن يتسامحوا في شبر واحد من أراضيها فنظموا عدة تعاملات قذرة مع بريطانيا و بعد تولى مكتب الإمبراطور الألماني مهمة السماح لليهود بالهجرة لدى الدولة العثمانية لكن بدون تحقيق نتائج تذكر. فيما بعد، انتهجت المنظمة سبيل الهجرة بأعداد صغيرة وتأسيس "الصندوق القومي اليهودي" في العام 1901 وكذلك تأسيس البنك "الأنجلو-فلسطيني"" في العام 1903.
قبيل العام 1917 أخذ الصهاينة أفكار عديدة محمل الجد وكانت تلك الأفكار ترمي لإقامة الوطن المنشود في أماكن اخرى غير فلسطين، فعلى سبيل المثال، كانت الأرجنتين أحد بقاع العالم المختارة لإقامة دولة إسرائيل، وفي العام 1903 عرض هيرتزل عرضاً مثيراً للجدل بإقامة دولة إسرائيل في كينيا مما حدا بالمندوب الروسي الانسحاب من المؤتمر واتفق المؤتمر على تشكيل لجنة لتدارس جميع الأُطروحات بشأن مكان دولة إسرائيل أفضت إلى اختيار أرض فلسطين.
الصهيونية والعرب
أيقن الصهاينة منذ البداية أن سكّان فلسطين العرب يشكلون السواد الأعظم في الكثافة السّكّانية وأن فلسطين موطنهم منذ آلاف السنين وشارك الصهاينة الأوروبيون وجهة النظر في قضية العنصر العربي وثقافته واتّفق الطرفان ان الشعب العربي آنذاك يعدّ من الشعوب البدائية وأن هذا "الشعب البدائي" سيكون المستفيد الأول من التواجد اليهودي فيما بينه! وجهة النظر تلك لم تُستحسن من الجانب العربي الذي قاوم الفكرة ورفض التهميش من قبل اليهود ونذكر في هذا السياق الشعار الصهيوني المشهور والقائل "أرض بلا شعب لشعب بلا أرض". كان الصهاينة على قناعة أن العرب الفلسطينيين سيشكلون عائقاً ولكن هذا العائق لن يكون من العوائق الكبيرة في تحقيق أهدافهم ورأى الصهاينة أن مطالبات العرب الفلسطينيين من السهل تجاوزها بإبرام اتفاقيات مع الإمبراطورية العثمانية أو مع عرب المنطقة والمحيطة بفلسطين.
المعاناة في الوصول إلى الهدف
بنغوريون
بهزيمة وتفكك الإمبراطورية العثمانية في العام 1918 وبفرض الإنتداب الإنجليزي على فلسطين من قبل عصبة الأمم في العام 1922، سارت الحركة الصهيونية مساراً جديداُ نتيجة تغير أطراف المعادلة وكثفت الجهود في إنشاء كيان للشعب اليهودي في فلسطين وتأسيس البنى التحتية للدولة المزمع قيامها وقامت المنظمة الصهيونية بجمع الأموال اللازمة لهكذا مهمة والضغط على الإنجليز كي لا يسعوا في منح الفلسطينيين استقلالهم. شهدت حقبة العشرينيات من القرن الماضي زيادة ملحوظة في أعداد اليهود المتواجدين في فلسطين وبداية تكوين بنى تحتية يهودية ولاقت في نفس الجانب مقاومة من الجانب العربي في مسألة المهاجرين اليهود.
تزايدت المعارضة اليهودية للمشروع الصهيوني من قبل اليهود البارزين في شتّى أنحاء العالم بحجة أن ياستطاعة اليهود التعايش في المجتمعات الغربية بشكل مساوي للمواطنين الأصليين لتلك البلدان وخير مثال لهذه المقولة هو "ألبرت أينيشتاين". في العام 1933 وبعد صعود ادولف هتلر للحكم في ألمانيا، سرعان ما رجع اليهود في تأييدهم للمشروع الصهيوني وزادت هجرتهم إلى فلسطين لا سيما أن الولايات الامريكية المتحدة أوصدت أبواب الهجرة في وجوه المهاجرين اليهود. وبكثرة المهاجرين اليهود إلى فلسطين، زاد مقدار الغضب والامتعاض العربي من ظاهرة الهجرة المنظمة، وفي العام 1936، بلغ الامتعاض العربي أوجه وثار عرب فلسطين، فقامت السلطات الإنجليزية في فلسطين إلى الدعوة إلى إيقاف الهجرة اليهودية.
واجه اليهود الثورة العربية بتأسيس ميليشبات يهودية مسلحة بهدف الدفاع عن نفسها من العرب الغاضبين ولحماية المستوطنات الزراعية البعيدة عن مركز المدينة ولم تدّخر هذه الميليشيات اليهودية أي جهد في الأعمال العسكرية بحق العرب ومن تلك الميليشيات المسلحة الهاجاناه والارجون. مع أحداث الحرب العالمية الثانية، قرر الطرفان المتنازعان تكثيف الجهود في وجه هتلر النازي عوضاً عن ضرب الإنجليز.
بعد أن وضعت الحرب العالمية الثانية أوزارها، زعم البعض أن 6 مليون يهودي تمت إبادتهم على يد القوات النازية مما خلّف مئات الألوف من اليهود مشردين في أنحاء العالم ولا ينوون العودة إلى الديار التي سلّمتهم لقمةً سائغةً للقوات النازية، هذا من جانب، ومن جانب آخر، تزايد التعاطف مع اليهود بعد الحرب العالمية الثانية لإحساس البلدان المنتصرة في الحرب بالذنب نتيجة تقاعسها عن دحر القوات النازية حين نشأتها وترك هذه الدول هتلر يعيث في أوروبا الفساد. من أكثر المتعاطفين مع اليهود كان الرئيس الأمريكي هاري ترومان الذي بدوره ضغط على هيئة الأمم المتحدة لتعترف بدولة إسرائيل على تراب فلسطين خصوصاً أن بريطانيا كانت في أمس الحاجة للخروج من فلسطين.
دايفيد بنجوريون
...
الصهيونية وإسرائيل
أعلنت القوات البريطانية نيتها الإنسحاب من فلسطين في العام 1947 وفي 29 نوفمبر من نفس العام، أعلن مجلس الأمن عن تقسيمه لفلسطين لتصبح فلسطين دولتين، الأولى عربية والثانية يهودية. أندلع القتال بين العرب واليهود وفي 14 مايو 1948 أعلن قادة الدولة اليهودية قيام دولة إسرائيل. شكّل الإعلان نقطة تحول في تاريخ المنظمة الصهيونية حيث ان أحد أهم أهداف المنظمة قد تحقق بقيام دولة إسرائيل وأخذت مجموعات الميليشيا اليهودية المسلحة منحى آخر وأعادت ترتيب أوراقها وشكلت من الميليشيات "قوة دفاع إسرائيل". السواد الأعظم من العرب الفلسطينيين إمّا هرب إلى البلدان العربية المجاورة وإمّا طُرد من قبل قوات الإحتلال اليهودية، في كلتا الحالتين، أصبح السكان اليهود أغلبية مقارنة بالعرب الأصليين وأصبحت الحدود الرسمية لإسرائيل تلك التي تم إعلان وقف إطلاق النار عندها حتى العام 1967. في العام 1950، أعلن الكنيسيت الإسرائيلي الحق لكل يهودي غير موجود في إسرائيل أن يستوطن الوطن الجديد، بهذا الإعلان، وتدفق اللاجئين اليهود من أوروبا وباقي اليهود من البلدان العربية، أصبح اليهود في فلسطين أغلبية بالمقارنة بالعرب بشكل مطلق ودائم.

الصهيونية اليوم
بالرغم من مرور أكثر من 50 سنة على نشأة إسرائيل وأكثر من 80 سنة على بداية الصراع العربي الإسرائيلي، يظل أغلب اليهود في شتى أنحاء العالم يعتبرون أنفسهم صهاينة وتبقى بعض الأصوات اليهودية مناهضة للحركة الصهيونية مثل حركتي ساتمار و نيتوري كارتا إلا ان القليل منهم يطالب بإزالة المستوطنات الإسرائيلية المقامة على الأرض العربية
من ويكيبيديا ، الموسوعة الحرة
فالصهيونية حركة سياسية تهدف لانشاء وطن قومى لليهود
وإن اعتبار أن اليهود شعب فى الشتات وليسو مجرد مواطنين بدولهم منتمين لديانة هو الاساس الذى بنيت عليه الصهيونية
فهى لا تعتبر اليهود موطنين بشعوب مختلفة وانما شعب واحد مشتت وبالتالى هو يواجه العداء من الدول التى يتشتت بها
ولقد كانت أحداث الاضطهاد ضد اليهود فى أوروبا دافعا للمفكرين الأوائل اليهود الصهيونيين لصياغة حل لما سمى بالمشكلة اليهودية يتمثل فى تاسيس وطن لليهود كشعب
اذن وللتزكير الحركة تقوم على ان اليهودية ليست ديانة وانما قومية
ومن هنا فالانتماء للصهيونية هو لاصحاب فكرة القومية اليهودية ولا يمكن بالتالى ان ينتموا لقومية اخرى كالعربية مثلا
فالصهيونى قومى يهودى لا ينتمى لقومية الشعوب التى يعيش وسطها وانما يعتبر ولاؤه لقوميته اليهودية وبالتالى يمكننا فهم العداء بين اصحاب القومية اليهودية و القوميات الاخرى ومنها العربية
مضافا اليها ان الصهيونية وضعت فلسطين كأرض لتأسيس الدولة القومية اليهودية وبالتالى وضعت نفسها فى عداء مع القومية العربية مباشرة وكصراع وجود
من هنا نفهم الهجوم والعداء الشديد للمنتمين لهذا الفكر والمتعاطفين معه على القومية العربية ووضعهم لهدف تفكيكها كهدف وجود
إن دولة اسرائيل بالتالى تحمل بناء ملتبس فهى دولة قومية لليهود وكشعب وليس كديانة ولكن بالنهاية هو الشئ نفسه تقريبا لان اليهودية ديانة مغلقة على اليهود فقط .
ان هذا التناقض الالتحام بين فكرة القومية اليهودية و الديانة اليهودية يمثل تفسيرا لبنية الدولة الاسرائيلية فهى علمانية البناء ولكنها مغلقة على اليهود
الصهيونية اذن تبلورت تحت ضغط والحاح المشكلة اليهودية باوروبا والاضطهاد لليهود فيما عرف بمعاداة السامية
الحكومات الاوروبية وجدت مصلحة بالتالى مع الصهيونية كونها تحل المشكلة اليهودية من جانب ومن جانب اخر يمكن الاعتماد على الدولة الصهيونية كمستعمرة بديلة للاستعمار المباشر وهو ما تحمست له انجلترا بالذات والدافع وراء وعد بلفور وبالتالى التاييد الانجليزى للهجرة اليهودية لفلسطين وتاسيس دولة اسرائيل
دولة اسرائيل بالتالى تتصارع مع القوميات القائمة بالمنطقة بهدف الوجود وبهدف تحقيق المصالح الاستعمارية العالمية والممثلة حاليا بالولايات المتحدة وريثة الاستعمار الاوروبى التقليدى
و ينقلنا هذا الموضوع تلقائيا للتطور الجديد الذى إنتهجته الصهيونية فى محاولة لإستقطاب و ضم المؤيدين لها من الأديان و الملل الأخرى و الملحدين اللادينين فالصهيونية و الماسونية و جهان لعملة و احدة فالصهيونية هى التى أفرخت الماسونية وإن إدعوا غير ذلك
فالماسونية هى حراك صهيونى غير ثوبه بقناع زائف و مجموعة من الشعارات و الأهداف المعلنة التى تهدف فى أصلها لنفس أهداف الصهيونية لكن بإستغلال الآخرين غير اليهود فى تنفيذ ما يصبوا إليه الصهاينة
فكلمة ماسون لغويا هى كلمة إنجليزية معناها بناء فالماسونيون يزعمون أنهم بناؤون يبنون المستقبل وفق رغبتهم و حسب إرادتهم
فالماسونية هى حركة تخطط لبناء المستقبل الذى يخدم مصالح اليهود فى الأرض عن طريق نشر الإلحاد والكفر و الإباحية و الفساد و إفساد الآخرين ليتسنى لهم فرض سيطرتهم على العالم
ومن أهم اهدافهم لتحقيق ذلك هو القضاء على الأديان السماوية و على رأسها الإسلام و إبادة المسلمين
وتعتبر السيطرة على حركة الإقتصاد العالمى من أهم أدواتهم لتحقيق مآربهم و قد نجحوا فى ذلك بقدر كبير جدا

ومن أكبر المشروعات التى تسعى إليها الصهيونية فى العصر الحديث هى تفتيت و بلقنة الدول الإسلامية ولطمث الهوية الإسلامية و القضاء على علماء السنة و لتحويل البلدان المسلمة لبلدان علمانية صغيرة لا قوة ولا حول لها وقد تم ذلك المشروع فى ملاحم لم يشهد التاريخ لها عن طريق دفع الثورات الملونة فى بلدان و دول شرق أوربا و آسيا حتى تم إبادة المسلمين فيها فى مجازر لم يشهد لها التغير مثيل مع تعتيم و تضليل تاريخى و إعلامى لتلك المنطقة و ما حدث فى كوسوفو وصربيا و جورجيا و ألبانيا و سرايفوا إلخ خير شاهد على المأساة الكبرى التى وقع فيها المسلمون لبعدهم خالقهم وعن دينهم وإنا لله و إنا إليه راجعون

فما هو مشروع تفتيت و بلقنة الدول العربية و الإسلامية و ما هو الستار المعلن لهذا المشروع و ما هى حقيقة أهدافه
هذا ما سنوضحة فى السطور التالية بإذن الله تعالى

ثانيا. مخطط برنارد لويس لتفتيت العالم الاسلامى أو مشروع الشرق الوسط الجديد والعياذ بالله
إن الصهيوصليبية و الماسونية إعتادتا أن تعملا فى إطارين إطار معلن تحت شعارات وهمية زائفة تدفع الناس تجاهها بينما هى فى حقيقتها تقوم بتنفيذ مشروع آخر قد يكون على النقيض و العكس تماما مما هو معلن
و مخطط برنارد لويس لتفتيت العالم الإسلامى أعلن عنه تحت مسمى براق له شعارات مغايرة تماما لحقيقة هذا المشروع
لكن المتأمل فى الواقع و الذى يقرا الأحداث و المسلم الذى وهبه الله البصيرة يدرك فورا حقيقة ما يحدث و يراها جليه وواضحة و ضوح الشمس و العمة من الناس الذين لا يبذلون جهدا فى معرفة الحقيقة يستمتعون بالشعارات الزائفة حتى تصعقهم التائج بالكورث و الهزائم الكارثة تلو الأخرى و الهزيمة تلو الهزيمة

فالذين لم يقرؤا التاريخ يظنون أن ما صنعته أمريكا بالعراق من احتلال وتقسيم هو أمر مفاجيء
جاء وليد الاحداث
وكذلك ما يحدث الان في جنوب السودان له دوافع وأسباب غير تلك التى يلوكها الإعلام المضلل المزيف أو المغيب
ولكن الحقيقة الكبري انهم نسوا ان ما يحدث الان هو تحقيق وتنفيذ للمخطط الاستعماري الصهيوصليبى
الذي خططته وصاغته وأعلنته الصهيونية والصليبية العالمية لتفتيت العالم الاسلامي لتجزئته وتحويله الي ” فسيفساء ورقية على حد تعبيرهم ”
تكون فيه اسرائيل هي الدولة الأكبرى من حيث المساحة و النفوذ و السيد المطاع وذلك منذ إنشاء هذا الكيان الصهيوني علي أرض فلسطين 1948 .

وعندما ننشر هذه الوثيقة الخطيرة لـ ” برنارد لويس “
فاننا نهدف الي تعريف المسلمين بالمخطط وخاصة الشباب المغيب لأن الشباب ينبغى أن يكون عماد الامة وطاقتها
والذين تعرضوا لأكبر عملية ” غسيل مخ “ عن طريق الإعلام و الصحف و الأقلام المزيفة يدعمهم فريق يعمل بدأب لخدمة المشروع الصهيوني الأمريكي بوعى أو بدون وعى لوصم تلك المخططات بانها مجرد ” نظرية مؤامرة “ (من المؤسف ان تكون قناة الرسالة رائدة فى هذا الصدد )
رغم ما رأيناه و نراه رأي العين ماثلا أمامنا من حقائق حدثت فى دول شرق اوربا المسماة بدول البلقان التى تم تفتيتها و إبادة المسلمين فيها و ما نراه في فلسطين والعراق والسودان وافغانستان والبقية آتية لاريب طالما أننا فى غفلتنا و غفوتنا ولم نستيقظ

وحتي لا ننسي ما حدث لنا وما يحدث الان وما سوف يحدث في المستقبل فيكون دافعا لنا علي العمل والحركة لوقف الطوفان القادم …

برنارد لويس

” نعم إنه برنارد لويس “ من هـــو ؟
العراب الصهيوني …
أعدي أعداء الاسلام علي وجه الارض ..
إنه حيي بن اخطب العصر الحديث الذي قاد الحملة ضد الاسلام ونبي الاسلام
وخرج بوفد يهود المدينة ليحرض الجزيرة العربية كلها علي قتال المسلمين والتخلص من رسولهم …
فبرنارد لويس صاحب أخطر مشروع في هذا القرن لتفتيت العالم العربي والاسلامي
من باكستان الي المغرب والذي نشرته مجلة وزارة الدفاع الامريكية
ولد ” برنارد لويس ” في لندن عام 1916 وهو مستشرق بريطاني الاصل يهودي الديانة صهيوني الانتماء أمريكي الجنسية .
تخرج في جامعة لندن 1936 وعمل فيها مدرس في قسم التاريخ – الدراسات الشرقية الافريقية
كتب ” لويس ” كثيرا وتداخل في تاريخ الاسلام والمسلمين
حتى إعتبره الغرب مرجعا فيه فكتب عن كل ما يسيء للتاريخ الاسلامي متعمدا
فكتب عن الحشاشين وأصول الاسماعيلية والناطقة والقرامطة و كل من إدعى الإسلام و خالف الإسلام نسبه لويس إلى الإسلام وكتب في التاريخ الحديث نازعا النزعة الصهيونية التي يصرح بها ويؤكدها .

نشرت صحيفة ” وول ستريت جورنال “ مقالا قالت فيه :
إن برنارد لويس ” 90 عاما “ المؤرخ البارز للشرق الاوسط
وقد وفر الكثير من الذخيرة الايدلوجية لادارة بوش في قضايا الشرق الاوسط والحرب علي الارهاب حتي انه يعتبر بحق منظرا لسياسة التدخل والهيمنة الامريكية في المنطقة .
و قالت نفس الصحيفة :
ان لويس قدم تأييدا واضحا للحملات الصليبية الفاشلة وأوضح أن الحملات الصليبية علي بشاعتها كانت رغم ذلك ردا مفهوما علي الهجوم الاسلامي خلال القرون السابقة وانه من السخف الاعتذار عنها .
و رغم أن مصطلح “ صدام الحضارات ” يرتبط ب ” صموئيل هنتينجتون”
فإن ” لويس ” هو من قدم التعبير أولا الي الخطاب العام
ففي كتاب ” هنتينجتون” الصادر في 1996 يشير المؤلف الي فقرة رئيسية في مقال كتبه ” لويس “ عام 1990
بعنوان جذور الغضب الاسلامي قال فيها :
هذا ليس أقل من صراع بين الحضارات ربما تكون غير منطقية لكنها بالتاكيد رد فعل تاريخي منافس قديم لتراثنا اليهودي والمسيحي وحاضرنا العلماني والتوسع العالمي لكليهما.
طور ” لويس “ روابطه الوثيقة بالمعسكر السياسي للمحافظين الجدد في الولايات المتحدة منذ سبعينيات القرن العشرين حيث يشير ” جريشت “ من معهد العمل الامريكي الي أن لويس ظل طوال سنوات ” رجل الشئون العامة ” كما كان مستشارا لادارتي بوش الاب والابن .

في 1 /5 /2006 القي ” ديك تشيني ” نائب الرئيس ” بوش الابن ” خطابا يكرم فيه ” لويس “
في مجلس الشئون العالمية في فيلادلفيا حيث ذكر ” تشيني “ ان لويس قد جاء الي واشنطن ليكون مستشارا لوزير الدفاع لشئون الشرق الاوسط .

لويس الاستاذ المتقاعد بجامعة ” برنستون “ ألف عشرين كتابا عن الشرق الاوسط
من بينها ” العرب في التاريخ ”
و ” الصدام بين الاسلام والحداثة في الشرق الاوسط الحديث ” و ” ازمة الاسلام ”
حرب مندسة وارهاب غير مقدس .
لم يقف دور برنارد لويس عند استنفار القيادة في القارتين الامريكية والاوربية
وانما تعداه الي القيام بدور العراب الصهيوني
الذي صاغ للمحافظين الجدد في ادارة الرئيس بوش الابن استراتيجيتهم في العداء الشديد للاسلام والمسلمين.
وقد شارك لويس في وضع استراتيجية الغزو الامريكي للعراق
حيث ذكرت الصحيفة الامريكية ان ” لويس “ كان مع الرئيس بوش الان ونائبه تشيني خلال اختفاء الاثنين علي اثر حادثة ارتطام الطائرة بالمركز الاقتصادي العالمي وخلال هذه الاجتماعات ابتدع لويس للغزو مبرراته واهدافه التي ضمنه في مقولات ” صراع الحضارات ” و ” الارهاب الاسلامي “

و في مقابلة اجرتها وكالة الاعلام مع ” لويس “ في 20/5/2005 قال الاتي بالنص :
ان العرب والمسلمين قوم فاسدون مفسدون فوضويون لا يمكن تحضيرهم (كالهنود الحمر)
واذا تركوا لأنفسهم فسوف يفاجئون العالم المتحضر بموجات بشرية ارهابية تدمر الحضارات وتقوض المجتمعات
ولذلك فان الحل السليم للتعامل معهم هو اعادة احتلالهم واستعمارهم
وتدمير ثقافتهم الدينية وتطبيقاتها الاجتماعية
وفي حال قيام امريكا بهذا الدور فان عليها ان تستفيد من التجربة البريطانية والفرنسية في استعمار المنطقة
لتجنب الاخطاء والمواقف السلبية التي اقترفتها الدولتان ,
انه من الضروري اعادة تقسيم الاقطار العربية والاسلامية الي وحدات عشائرية وطائفية
ولا داعي لمراعاة خواطرهم او التأثر بإنفعالاتهم وردود الأفعال عندهم
ويجب ان يكون شعار امريكا في ذلك
” اما ان نضعهم تحت سيادتنا او ندعهم ليدمروا حضارتنا “
ولا مانع عند اعادة احتلالهم ان تكون مهمتنا المعلنة هي تدريب شعوب المنطقة علي الحياة الديمقراطية ,
وخلال هذا الاستعمار الجديد لا مانع أن تقدم امريكا بالضغط علي قيادتهم الاسلامية
– دون مجاملة ولا لين ولا هوادة -
ليخلصوا شعوبهم من المعتقدات الاسلامية الفاسدة ,
ولذلك يجب تضييق الخناق علي هذه الشعوب ومحاصرتها
واستثمار التناقضات العرقية والعصبيات القبلية والطائفية فيها
قبل ان تغزوا أمريكا وأوربا لتدمر الحضارة فيها .
إنتقد ” لويس “ محاولات الحل السلمي وانتقد الانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان
واصفا هذا الانسحاب بانه عمل متسرع ولا مبرر له
فاسرائيل تمثل الخطوط الامامية للحضارة الغربية وهي تقف امام الحقد الاسلامي الزائف نحو الغرب الاوربي والامريكي
ولذلك فان علي الامم الغربية ان تقف في وجه هذا الخطر البربري دون تلكؤ او قصور
ولا داعي لاعتبارات الراي العام العالمي
وعندما دعت امريكا عام 2007 الي مؤتمر ” انابوليس “ للسلام
كتب لويس في صحيفة – وول ستريت - يقول :
يجب الا ننظر الي هذا المؤتمر ونتائجه الا باعتباره مجرد تكتيك موقوت
غايته تعزيز التحالف ضد الخطر الايراني وتسهيل تفكيك الدول العربية والاسلامية
ودفع الاتراك والاكراد والعرب والفلسطينيين والايرانيين ليقاتل بعضهم بعضا
كما فعلت امريكا مع الهنود الحمر من قبل .

"بريجنسكي"مستشار الأمن القومى الأمريكى

مشروع برنارد لويس لتقسيم الدول العربية والاسلامية والذي اعتمدته الولايات المتحدة لسياسيتها المستقبلية
1- في عام 1980 والحرب العراقية الايرانية مستعرة صرح مستشار الامن القومي الامريكي ” بريجنسكي ” بقوله :
” ان المعضلة التي ستعاني منها الولايات المتحدة من الان ( 1980)
هي كيف يمكن تنشيط حرب خليجية ثانية !!!!!!!! !؟!؟! تقوم علي هامش الخليجية الاولي– التي حدثت بين العراق وايران – !!!! تستطيع امريكا من خلالها تصحيح حدود سايكس- بيكو *

2- عقب اطلاق هذا التصريح وبتكليف من وزارة الدفاع الامريكية ” البنتاجون “
بدأ المؤرخ الصهيوني المتأمرك ” برنارد لويس ” بوضع مشروعه الشهير الخاص
بتفكيك الوحدة الدستورية لمجموعة الدول العربية والاسلامية جميعا كلا علي حدة
ومنها العراق وسوريا ولبنان ومصر والسودان وايران وتركيا وافغانستان وباكستان والسعودية ودول الخليج ودول الشمال الافريقي …الخ ,

وتفتيت كل منها الي مجموعة من الكانتونات والدويلات العرقية والدينية والمذهبية والطائفية لكى لا يحدث الإستقرار فى المنطقة و تكون دائما مليئة بالمشاحنات و النزاعات الحدودية و العرقية و الطائفية…
وقد أرفق بمشروعه المفصل مجموعة من الخرائط المرسومة تحت اشرافه
تشمل جميع الدول العربية والاسلامية المرشحة للتفتيت
و قدمه لجيمى كارتر - الرئيس الأسبق - بوحي من مضمون تصريح ” بريجنسكي ” مستشار الامن القومي في عهد الرئيس ” جيمي كارتر ” *
الخاص بتسعير حرب خليجية ثانية تستطيع الولايات المتحدة من خلالها تصحيح حدود سايكس بيكو
بحيث يكون هذا التصحيح متسقا مع الصالح الصهيو أمريكي .

3- في عام 1983 وافق الكونجرس الامريكي بالاجماع في جلسة سرية علي مشروع الدكتور ” برنارد لويس “ و الذى تم إعلانه فيما بعد تحت مسمى مشروع الشرق الأوسط الكبير أو الشرق الأوسط الجديد تحت شعار نحو التحول الديموقراطى فى الشرق الأوسط بشعرات الحرية و العدالة و الإخاء
وبذلك تم تقنين هذا المشروع وإعتماده وادراجه في ملفات السياسة الامريكية الاستراتيجية لسنوات مقبلة

تفاصيل المشروع الصهيوأمريكي لتفتيت العالم الإسلامي "لبرنارد لويس"




خريطة مصر والسودان
مصر والسودان
1- مصر
4 دويلات
1- سيناء وشرق الدلتا:
1- "تحت النفوذ اليهودي" (ليتحقق حلم اليهود من النيل إلى الفرات).
2- الدولة النصرانية:
* عاصمتها الإسكندرية.
* ممتدة من جنوب بني سويف حتى جنوب أسيوط واتسعت غربًا لتضم الفيوم وتمتد في خط صحراوي عبر وادي النطرون ليربط هذه المنطقة بالإسكندرية.

* وقد اتسعت لتضم أيضًا جزءًا من المنطقة الساحلية الممتدة حتى مرسى مطروح.

3- دولة النوبة:
* المتكاملة مع الأراضي الشمالية السودانية.
* عاصمتها أسوان.
* تربط الجزء الجنوبي الممتد من صعيد مصر حتى شمال السودان باسم بلاد النوبة بمنطقة الصحراء الكبرى لتلتحم مع دولة البربر التي سوف تمتد من جنوب المغرب حتى البحر الأحمر.

4- مصر الإسلامية:
* عاصمتها القاهرة.
* الجزء المتبقي من مصر.
* يراد لها أن تكون أيضًا تحت النفوذ الإسرائيلي (حيث تدخل في نطاق إسرائيل الكبرى التي يطمع اليهود في إنشائها).

2- السودان
انظر الخريطة السابقة (خريطة تقسيم مصر والسودان).
4 دويلات
1- دويلة النوبة: المتكاملة مع دويلة النوبة في الأراضي المصرية التي عاصمتها أسوان.

2- دويلة الشمال السوداني الإسلامي:

3- دويلة الجنوب السوداني المسيحي: وهي التي سوف تعلن انفصالها في الاستفتاء المزمع عمله ليكون أول فصل رسمي طبقًا للمخطط.

4- دارفور: والمؤامرات مستمرة لفصلها عن السودان بعد الجنوب مباشرة حيث إنها غنية باليورانيوم والذهب والبترول.

3- دول الشمال الإفريقي

حريطة شمال أفريقيا
تفكيك ليبيا والجزائر والمغرب بهدف إقامة:

1- دولة البربر: على امتداد دويلة النوبة بمصر والسودان.


2- دويلة البوليساريو.


3- الباقي دويلات المغرب والجزائر وتونس وليبيا.


هذا التوجه و هذا الفكر اللعين تلاقى إلتقاء حميما مع فكر و توجه بيتر أكرمان الصهيونى الأمريكى و اليهودى المتعصب رئيس مجلس إدارة مؤسسة فريدوم هاوس رائدة منظمات حقوق الإنسان و صاحب إستراتيجية الثورات الملونة و حرب اللاعنف و الكفاح السلمى ومع مجموعة إدارة الأزمات الدولية International crises group ICG
الداعمة و المحركة لكل ما هو ضد الإسلام تلك المنظمة التى أسسها الملياردير اليهودى الصهيونى جورج سورس و إنبثقت منها منظمات صهيونية عديدة على مستوى العالم تزعم الديموقراطية و الحرية و هى فى حقيقتها منظمات جاسوسية عميلة مدمرة مثل منظمة جيل جديد وكانفاس و موفمنتس (إئتلاف شباب الحركات الثورية فى العالم ) و منظمات حقوق الإنسان ؟!؟!؟! و على راسها منظمة هيومان وتش و هيومان رايتس و فريدوم هاوس الأمريكية
تلك المنظمات تحمل شعارات خارجية و تعمل فى إطار معلن تحت أنشطة معلنة لكن حقيقتها مختلفة تماما عما تعلنه

فمن هو بيتر أكرمان و ما هى خدعة حرب الاعنف ومن هو جورج سورس و من هى منظمة إدارة الأزمات الدولية و ما دورها فيما يحدث فى العالمين العربى و الإسلامى
أعتقد أننا نسبح الآن ضد التيار ونعوم بدون زعانف و لا مجاديف لأننا بدأنا نتحدث عما لا نريد أن نتحدث عنه و نتحاشاه طول الوقت فكلنا يشعر أن شيئا ما يحدث شيئا ما غير عادى لكن لا يفهمه كما لا يرغب فى فهمه بل و يتحاشى البعض أن يفهمه
جورج سورس ملياردير يهودى صهيونى ماسونى يمتلك حصص خيالية فى البنوك العالمية و قد سخر ثروته للمشروع الصهيونى لفرض سيطرة اليهود على العالم و أسس لذلك مؤسسة إدارة الأزمات الدولية و إنبثقت منها مئات المؤسسات الفرعية التى تعمل لصالح اليهود كمؤسسات حقوق الإنسان و المؤسسات الداعية للديموقراطية و معاهد السلام الدولية كلها تتحرك بدعم من مؤسسة إدارة الأزمات و الغريب ان نجد البرادعى عضو فى هذه المنظمة و كذلك الكثير من شباب إئتلاف الثورة كوائل غنيم ووائل عباس و شباب حركة 6 ابريل و شادى حرب و آخرين من الشباب الناشط الذى تم إستقطابه للتدريب على الديموقراطية منذ سنوات و كذلك مثيلهم من البلدان العربية المختلفة
كما إنبثقت مؤسسة موفمنتس او إئتلاف حركات الشباب الثورية فى العالم بدعم و ترتيب و توجيه من منظمة إدارة الأزمات و بيت الوقف الأمريكى و المخابرات الأمريكية
تلك المؤسسة تعلن على صفحاتها رسميا أنها هى التى دعت و دعمت و دربت الشباب من البلدان المختلفة للتحول الديموقراطى بدئا بالكتلة الشرقية من أوربا و آسيا (مآسى دول البلقان ) إلى ربيع الوطن العربى
فالتحول الديموقراطى هو الستار التى تتحرك تحت عبائته تلك المنظمات و النتائج كارثية إبادة و قتل و دمار و تشريد سنوات و سنوات و النهاية طمث الهوية الإسلامية و تغريب الإسلام من البلدان و تولية العلمانيين فالديموقراطية فى نظر الغرب لا تعنى إلا شئ واحد القضاء على الإسلام لأنهم يصفون إسرائيل بالبلد الديموقراطى الوحد فى الشرق الأوسط من خلال تقرير منظمات حقوق الإنسان السنوى
والتسائل الذى يفرض نفسه علينا
هل يتم تقسيم البلدان و تنفيذ المشروع سلميا ؟؟ يعنى خدوا يا أقباط مصر الوسطى و خدوا يا مسلمين شمال مصر إلخ بدون مشاكل أم ان التقسيم يحدث و حدث فى كل تجارب التقسيم التى قاموا بها فى دول شرق أوربا كالبوسنة و الهرسك و سرايفوا وصربيا و البانيا و جورجيا و اكرانيا و كل البلدان لاتى نفذوا فيها الثورات الملونة على أنقاض تلك البلدان اعتقد أن كلنا يعلم جيدا ما حدث فى تلك البلدان من مجازر و مذابح جماعية و مآسى لم يشهد لها التاريخ مثيلا مع تعتيم إعلامى و تزوير تاريخى و تضليل حقائق إلخ

ونعود لبيتر أكرمان فهو الذى إبتكر حرب الثورات الملونة و إستراتيجية اللاعنف
تكامل مشروعه مع منظمة الأزمات الدولية بدعم وتوجيه من بيت الديموقراطية الأمريكى و المخابرات الأمريكية رسموا الإستراتيجية بالكامل وقوامها كالتالى
تقديم الدعم الازم للحكومات العربية و الإسلامية ؟!؟!؟
الدعم المادى و الدعم الإستراتيجى و الدعم المؤسسى
نعم ذلك الدعم الذى إتضح أنه كارثة فضحها الخبير الأمريكى أحد رجال المخابرات الأمريكية السابق فى كتابه إعترافات القاتل الإقتصادى
The Confession of an economic Hit man
حيث افاق جون بيركنز المبعوث الأمريكى و الخبير بالمخابرات الأمريكية على صدمة الحادى عشر من سبتمبر...
و شعر أن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية هى السبب فيما حدث لهم و فيما يحدث فى العالم و قرر الأعتراف و تسجيل إعترافاته فى كتاب سماه إعترافات القاتل الإقتصادى هو مجموعة من مبعوثى الدول النامية
يوضح فيه كيف تقوم الولايات المتحدة و الدول الحليفة بتقديم الدعم للدول لإبتزازها و إسقاطها فى بحر من الديون و كيف تستغل أزمات البلاد لتحويل القروض المتراكمة إلى شركات إستثمارية عملاقة و أصول بتلك البلدان و كيف تملى الدول العظمى رأيها و تفرضه على دول العالم الثالث و كيف تمارس الضغوط و التهديد بالتصفيه و القتل على الرؤساء كى لا تتخطى ردود أفعالهم الشجب
و كيف يتم إبتزازهم بملفات الفساد وتشويه صورتهم و كيف يتم دعم البلدان النامية بخطط تنموية فاشلة تضمن إستمرارهم فى التخلف بخطط إقتصادية وزاعية و امنية و سياسية فاشلة إلخ
هذا الدعم للحكومات من شأنه على مر السنين ان تركن تلك الحكومات لهؤلاء المستشارين فى كل التحركات الكبيرة و المصيرية حتى تتحول البلدان إلى بلدان معيلة فاشلة قمعية ظالمة غير منصفة إلخ إلخ إلخ فيما يسمى بصناعة الطاغية !؟!؟!؟

و على الجانب الآخر تقوم مؤسسات حقوق الإنسان و مؤسسات تنمية المجتمع المدنى بدعم الشعوب و مؤسسات المجتمع المدنى ضد الأنظمة الفاشلة المتواطئة الظالمة العميلة القمعية إلخخخخخخخخخخ
بيتر اكرمان إبتكر هذه الإستراتيجية التى تهدف إلى إختراق و دعم المجتمع المدنى ضد الأنظمة الطاغية تحت شعارات الديموقراطية و الحرية و العدالة و المساواة إلخ تلك الأنظمة الطاغية التى صنعوها !!!!؟؟؟؟

تلك الإستراتيجية أساسها حشد الناس ضد الطغاة تحت شعارات لن تصل ابدا غلى غايتها هذا هو المحك و مربط الفرس
أهداف لا تتحقق أبدا و لا تصل أبدا غلى غايتها
فكيف يحدث ذلك
بعد سقوط الإتحاد السوفيتى مباشرة أنهت المؤسسات التى تسمى ضد التعسف السوفيتى مهمتها فى تفكيك و إسقاط الإتحاد السوفيتى ثم بعد عام بدلت جلدها و أعادت ترتيب أوراقها لتستهدف مؤسسات حقوق الإنسان الإسم الجديد الوطن العربى و الإسلامى فقامت 26 دولة عربية و إسلامية بتوقيع فخ الإختراق بما يسمى إتفاقية جنيف لحقوق الإنسان لدعم المجتمع المدنى لتسمح لتلك المؤسسات بحرية التوغل و التحرك داخل تلك البلدان و بحرية تامة فتدرس كل شئ كل شئ بالتفصيل و تقف على كل المشاكل المجتمعية التى يمكن إستغلالها ضد الأنظمة بالتفصيل و كما يسهل لها ذلك عملية إختراق جميع فئات المجتمع فالمشاكل الإنسانسة موجودة فى الجيش و الشرطة و كل المؤسسات و الأحزاب إلخ مما يسهل دورها لتجنيد الطرفين الظالم و المظلوم تحت شعار برنارد لويس التدريب على الديموقراطية الذى من خلالة يمكن تجنيد و إستقطاب الفئات المختلفة لتؤدى دورها فى الوقت المناسب
و بعض البلدان أحست بذلك و بأن مؤسسات حقوق الإنسان و مؤسسات دعم المجتمع المدنى كالمعهد الديموقراطى والليبرالى إلخ و جمعيات حقوق المرأة و رعاية الطفولة إلخ ما هى إلا مؤسسات جاسوسية تخترق و تدرس و تحلل كل شئ
فإعترضت كثير من الحكومات على ذلك الدور المشبوه الذى تلعبه تلك المؤسسات التى بدورها مراكز أخرى كمركز بن خلدون و البيت المصرى و جمعية بناة المستقبل و جيل جديد إلخ لكن هيهات
فعقوبات إتفاقية جنيف تلوح من بعيد تخرج منظمة العفو الدولية لتصم الحكومات بالظالمة و القمعية و الهمجية إلخ لترفع صوت المجتمع الدولى بالتهديد بفرض كل العقوبات الممكنة مما جعل خروج تلك المؤسسات الجاسوسية مستحيلا و اضفى على نشاطها كامل الشرعية
و لطالما أرق فكرى حقيقة ما حدث فى الفتنة الكبرى فى العهد الأول بين المسلمين و صحابة سيد المرسلين ما حدث بين سيدنا على بن ابى طالب رضى الله عنه و سيدنا معوية بن ابى سفيان رضى الله عنه
لطالما شغلنى هذا الموضوع و لطالما ارقنى هذا الأمر و فى كل مرة كنت اقرأ عنه لا أجد ما يريحنى و يشفى ما يحيك بصدرى و استغفر الله العظيم و أستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ثم اترك التفكير فى هذا الموضوع ثم أعود إليه و هكذا
إلى أن عايشت بنفسى ما حدث فى مصر فى الأولى للثورة ففهمت ما حدث و أدركت و إستغفرت و سالت الله أن ينجينا مما نحن فيه
فما الذى حدث ؟
فكما قلنا اننا لا نختلف على مطالب الثورات فنحن أيضا لا نختلف على أن بداية الثورات فى الوطن العربى عن طريق الفيسبوك !!
فالحقيقة أن بداية الثورات لم تكن عفوية كالثورة نفسها فجموع الناس التى خرجت للشارع كان خروجها و تجمعها و تحركها عفويا لكن بداية الحراك على الفيسبوك لم يكن عفويا ابدا كان مدبرا و نشر الأستاذ أ الدليل الموضوع فى 2006 فى الأهرام العربى و تلته عدة جرائد تتحدث عن سفر الناشطين الحقوقين للتدريب على الديموقراطية على مدار سنوات لكن جزئا كبيرا من المخطط لم يكن معلوما لدى ذلك الشباب الذى تم تدريبة لذا لم تستطع المخابرات الحصول عليه بالرغم من أن ملف المؤامرة كلها تم إرسالة إلى سفارة مصر فى عمان فى يناير 2001 إلا أن السفارة لم تعط الأمر إهتماما و لم ترسل الملف للقاهرة

فالحقيقة أن الثورات الملونة هى ما تم تدريب شباب الفيسبوك عليه
وهذه هى إستراتيجية الصهيونى بيتر أكرمان رئيس مجلس إدارة فريدوم هاوس أو بيت الحرية الأمريكى لتوصيل الشعوب لمراحل نصف الثورات و هى الإطاحة بالأنظمة مع عدم إعطائهم فرصة لإقرار أنظمة بديلة و فى تلك الفترة التى يبحث فيها الشباب عن حلول بعد سقوط الأمن و إحداث فوضى أمنية و بلبلة إقتصادية و إستنزاف عسكرى و معنوى يتم نشر سيناريوهات الفوضى عن طريق القيادات أو الأشخاص التى جندوها على مدار سنوات من الطرفين لفعل ثورة مضادة تابعة للنظام حتى تنهار البلاد ثم تستمر المحاولات لتصعيد الموقف ضد الجيوش حتى تحدث بلبلة داخلية فى الجيش يتم على إصرها إحداث إنقسامات داخلية و خارجية فى صفوف الجيش يليها عدد رهيب من السيناريوهات الكارثية مع تعتيم إعلامى و تهريب الأسلحة لداخل البلاد و دخول قناصة و مرتزقة لتأجيج الصراع حتى تنشب حرب أهلية لعدة سنوات يتم خلالها إستنزاف كامل للبلاد بشريا و أمنيا و إقتصاديا و تنهار عسكريا فيتدخل الغرب لنشر الديمقراطية بعد أن إفتعل الصراع ليدك البلاد و يتدخل و يضع قواعدة و يقسم البلاد و يولى عليها عملاؤه الذين دعمهم على مدى سنوات بحملات منظمة على أنقاض البلاد و هو نفس السيناريو الملعون الذى تم فى بلاد البلقان وشرق اوربا و البوسنة والهرسك و سرايفوا و كوسوفا و صربيا و جورجيا و أوكرانيا والبانيا حتى تم إبادة المسلمين وتفتيت لبلدان إلخ بإستغلال حاجاتهم و تحت شعارات الدموقراطية والحرية و العدالة إلخ تلك الشعارات التى لا تصل أبدا إلى غايتها و إنا لله و إنا إليه راجعون

الموضوع طويل جدا و معقد جدا جدا جدا
و تفاصيله كثيرة جدا جدا جدا و التضليل فيه كبير جدا جدا جدا
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
سيأتى على الناس سنوات خداعات ، يُصدّق فيها الكاذب ، و يـُكـذ ّب فيها الصادق ، و يـُؤتمن فيها الخائن ، و يُخوّن فيها الأمين ، و ينطق فيها الرويبضة ( قيل : و ما الرويبضة ؟ قال : الرجل التافه ، يتكلم في أمر العامة ) . رواه أحمد وابن ماجة وصححه الألباني .

فنرجو من رجال الدين إفادتنا للوقوف من الناحية الدينية على النبوئات المتعلقة بهذه المرحلة وكيفية عبورها وهل توجد لدينا دراسة دقيقة دينية توضح ذلك ام أن الغرب إنفرد بها و إستفاد من ديننا أكثر منا ؟؟!؟!؟

للتفاصيل و الأدلة يرجى تصفح الرابط التالى

http://revfacts.blogspot.com/p/index.html

و للحديث بقية إن شاء الله





و نشكر شباب الثورة الناشط على الفيسبوك و نشكر له مجهوده على الإنترنت و على أرض الواقع منذ سنوات للترتيب للثورة على مدى سنوات بداية من إضراب المحلة ثم وقفة 6 ابريل ثم التجهيز ل25 يناير على الإنترنت إلخ
و أنه لولا
و اعتقد أننا لن نناقش موضوع سفر النشطاء من 6 ابريل و حزب الجبهة و حزب الغد و حركة كفاية و الحركات التى دعمت و أفرخت كلنا خالد سعيد أيضا إلخ والأعضاء البارزين الناشطين الذين تلقوا تدريبات بالخارج فهناك إعترافات و جرائد وصحف نشرت و مواقع أعلنت إلخ و إعترافات شخصية إلخ وانا شخصيا لا أختلف على الأهداف التى سافر الناشطون من أجلها
ولأننا متفقون على هذه الأشياء و لكن عليكم (فنريد)الإجابة على الأسئلة التالية

أولا أنتم أققرتم على أن تدريباتكم كانت سلمية و كانت نحو مفهوم التحول الديموقراطى و إستراتيجية الثورات الملونة و حرب اللاعنف وهذا مفروغ منه فى فيديوهات متعددة و على مواقعكم و على الفيسبوك إلخ
فهل تعلمون
ما هو مفهوم ثورة اللاعنف و إستراتيجية الثورات الملونة ؟!؟! على أرض الواقع و البلدان التى طبقت فيها هذه الإستراتيجيات و النتائج الكارثية فى تلك البلدان على مدار سنوات النتائج و الحروب الأهلية و الكوارث و التى لحقت بتلك الشعوب و حالات الآلاف من المغتصبات و الملاين من القتلى ووالآلاف بل الملايين من المشردين و المصابين و المعاقين و الأرامل والأطفال المعاقين الضحايا فى حروب إبادة لم يشهد لها التاريخ مثيلا
و كيف اوقعوا الفتن و أشعلوا فتيل الأزمات بعد الثورة بين المسلمين و المسيحين و العرقيات و الطوائف المختلفة حتى تم تصفية المسلمين و العرقيات فى مىسى شديدة الوطاة مع تعتيم و تضليل إعلامى كالذى يحدث على الساحة الآن بالملى و بالتفصيل
و تحدثت شخصيا مع كثير من اهالى تلك البلدان من كبار السن و الرجال والنساء من جورجيا و اكرانيا على ارض الواقع و عبر الإنترنت فى الفيسبوك و تاجد وغيرها من مواقع التعارف
وتسائلت كيف كانت الحياة على أرض تلك البلدان قبل الثورات و كيف كانت العلاقة بين تلك العرقيات المختلفة و بين الديانات المختلفة
فقالوا كانت كأحسن ما تكون
و كانت هناك حالات فردية قليلة و غير مكررة من المشاكل اقل بكثير من المشاكل التى تقع بين نفس بنى نفس الطائفة أو الدين او العرق
و فوجئنا بعد الثورات بكم الفتن و المشاكل وتصاعد الحقد و و الوقيعة و التفجيرات و إحراق لدور العبادة و المؤسسات و قتل للشخصيات من الفئات المختلفة ثم دخلنا فى دوامة لا نهاية لها ............. نفس الموضوع نفس الإستراتيجية نفس الكلمات ........

ثانيا هل عندكم فكرة من هو صاحب هذه الإسترتيجية و البلدان أو النماذج التى نجحت فيها هذه الإستراتيجية و بدون حروب أهلية أو حققت فيها الإستقرار بدون تقسم للبلدان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
و هل ترى مصادفة ان تلك البلدان خاضت حروب أهلية و حالة من عدم الإستقرار و قتلى و مشردين إلخ ثم تعرضت للتقسيم و تسمع الآن عن تنفيذ مشروع التقسيم فى الدول العربية كالعراق و السودان و ليبيا و تونس و اليمن و لبنان و تسمع عن فكرة التقسيم فى مصر إلخ

فهل كل دا مصادفات ؟؟؟
و علاقة دا بمشروع برنارد لويس لتقسيم و تفتيت الوطن العربى على أسس طائفية و عرقية و كيانات ضئيلة ضعيفة ؟؟!؟
إنت ملحد ؟؟ أين عقلك
إنتا عامل زى اللى بيؤمن و يقبل أن الكون إتخلق صدفه !!!
و لا تدابير و لا ترتيب فى حين إنك اكثر واحد عارف و على يقين ان هناك ترتيب مسبق لكل شئ تم الإعداد له منذ سنوات
كحركة كفاية فى 2006 على غرار (كمارا) فى جورجيا
و إنشاء حركة 6 ابريل على غرار (اتبور) بعد الزيارة لأمريكا و صربيا فى 2008


ثالثا ما هى فكرتكم عن مفهوم التحول الديموقراطى الذى تسعى إليه امريكا و الدول الغربية فى الشرق الوسط ؟؟ و ما هى النماذج التى نجحت أمريكا و مؤسسات حقوق الإنسان فى دعمها للتحول الديموقراطى و نجحت فى تحقيقة ؟؟ العراق أم دعم المتمردين فى السودان أم دعم المتمردين فى الصومال ؟؟ ام فى ليبيا و الآن و ما يحدث فى الوطن العربى و كلنا يعلم ما آل إليه حال تلك البلدان
إلق نظرة عامة كدة سريعة على حال البلدان العربية أمنيا و عسكريا و فكر فى لحظات فى إقتصادها وحال أهلها و النقلة التى وصلت إليها ؟؟

ما هى النماذج التى نجحت فيها تجربة التحول الديموقراطى التى أوهموكم بها هل هى أفغانستان و حربها طويلة الأمد التى لم و لن تنتهى مع العلم بأننا جميعا نعمل أن أمريكا قادرة على إنهاء الحرب فى أى من هذه البلدان
ام أنها النماذج التى قادتها جماعات حقوق الإنسان الوهمية
هل هو تحول سلمى كما يصورة لنا الغرب و له بعض الخسائر ؟!؟!؟ بعض الخسائر أم أنها حربو أهلية مدمرة على مدار سنوات
كما أثبت و بما لا يدع مجالا للشك على أرض الواقع انه تحول دموى على أنقاض الشعوب مثلما حدث و ما يحدث

رابعا ما هو مشروع برنارد لويس للشرق الأوسط الجديد ؟!؟! هل تملك له تصورا ؟؟ زكيف ستساهم هذه الحركات فى تنفيذه ؟؟
هل تدركون حجم المخاطر المؤكدة فى ظل التصعيد الحالى ضد الجيش و الأمن و الإستنزاف الإقتصادى و النفسى للمواطنين
هل تدرك تاثير ذلك على المدى القريب او البعيد على الناس و هل سيكفوا عن التمرد و التظاهر فى ظل تردى الأوضاع بهذا المعدل و بهذه الطريقة ؟!؟ أين هو الإستقرار المزعوم الذى تتحدثون عنه وما هى آلياته هل هى مجموعة المحاكمات اللبانة التى تلوكونها كل حين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام انه التواصل و البعد عن الأطراف و التدخلات الخارجية و إستثمار مشروع ثورة حقيقة و شعب لديه النية و العزم على التقدم و إقتلاع الفساد و تنسيق بين جميع الطوائف الدينية و المدنية إلخ
أم أن التصعيد الدائم و ميدان التحرير هو الحل ؟؟؟؟؟
أى حل و أى نتيجة ستاتى من و راء الميدان الآن ؟؟؟؟
هل عندك تصور ؟؟؟

خامسا: ما هى نوايا الجهات الداعمة للشباب الناشط فى الوطن العربى مع علمكم بان رؤساء مجالس الجمعيات و على رئسها فريدوم هاوس و فريدريش ناومان و النيد المريكى إلخ صهاينة يهود ؟!؟!؟ و ان بيتر اكرمان صاحب إستراتيجية الاعنف و الذى طبقها فى دول أسيا وشرق أوربا دول البلقان التى قسمت هو رئيس مجلس إدارة فريدوم هاوس و هو يهودى صهيونى و كان يعمل بالمخابرات الأمريكية ؟؟

سادسا أنتم تقولون أن مطالب الثورة لم تكن مرتبة و تصاعدت وفق الموقف ؟؟؟
فكيف أعددتم للمرحلة القادمة و ما ه ترتيبكم و تصوركم لها و ما بعد السقوط ؟؟

هل اعددتم لها منذ سنوات إذا أنتم على علم بالسقوط الكامل للنظام ؟؟
وفى حالة انكم لا تملكون التدابير و الإعدادات فلا ينبغى الأن ان نندفع و رائكم و علينا كشعب عاقل ان يقف و يعد تدابير و إعدادات صحيحة و لا يتحرك جزافا فيلقى حتفه و يكون مصيرة هو التشريد و الضياع !!!

و أيضا تدعون أن المطالب تصاعدت فهذا إفتراء فالنماذج التى سافرتم لها كلها بدأت المطالب بنفس الطريقة و إنتهت بسقوط النظام كاملا و الأفلام التى نشرتموها على المجموعات المختلفة على الإنترنت و تدريب الناس عليها على مدار سنوات كسقوط الطاغية و حرب اللاعنف إلخ 16 فيلم كلها تصب فى إطار و احد و هو فى نهاية الثورة سقوط النظام بالكامل ؟؟؟
فأنتم تعرفون مسبقا أنها ليست ثورة عفوية و إنما هو إنقلاب على الحكم مدبر و إنقلاب كامل !؟!؟

و ياحبذا لو كان هذا الترتيب المسبق مصرى خالص ليس فيه تدريب أو دعم أو تخطيط او إستدراج من عناصر أجنبية و لا أطراف خارجية إلخ ليجرونا لمؤامرة التفتيت و مخطط التقسيم و الإبادة و الحروب الأهلية و الإستنزاف الإقتصدى و الأمنى و العسكرى و التدمير و الهلاك الشامل ....

و لكن هل فى نظركم أن ما يحدث هو عبارة عن ثورة سليمة عفوية ستؤدى إلى التغير
أم فوضى عارمة و تهور شديد غير محسوب ينقلنا ن سئ لأسوأ
فإذا كانت الإجابة بنعم سينقلنا للأفضل
فهل يعقل ان تدار دولة فى ظل الغابة العالمية بدون ترتيب و لا تنسيق و لا تخطيط مسبق ؟؟!؟! كمثل الحذاء و الطبيب إلخ
و إذا كان الرد ان هناك ترتيب مسبق فأين هو هذا الترتيب و سيظهر ساعتها الترتيب الرهيب
الفرصة اين تم هذا الترتيب و لم تم بالخارج و ما هى دوافع تلك البلدان لترتيب ذلك هل يشكل ذلك جزئا من مصلحتها ؟؟

و من يقول انه لن يكون هناك اسوأ لا يدرك حجم التربص بنا من المجتمع الدولى و لا يدرك حجم المؤامرات إلخ
وهنا يمكننا أن نذكر مشروع برنارد لويس و النظام العالمى الجديد
و نسألهم هل يعلموا شيئا عنه و تصورهم له ؟؟
و نبدأ بسؤالهم عن هل يعلمون من هو جورج سورس و ما هى مؤسسة جيل جديد و كانفاس
و حجتكم أن مبارك كان يخدم الأنظمة الغربية
الخلاصة اننا لا نريد أن ننتقل من حكم طاغية إلى كارثة
لا نريد أن ننتقل من حكم طاغية إلى حكم مجموعة من الطغاة
لا نريد أن ننتقل من غرفة ضيقة لا تتسع لنا إلى المبيت فى العراء تنهشنا الكلاب و الذئاب
لا نريد ان نكون كمن اراد أن ينتقل من تلك الغرفة الضيقة فقام بهدمها على أسرته و من فيها ليعيد بنائها بعد ان قضى عليهم جميعا فيبنيها على أنقاضهم و رفاتهم
تلك هى الديموقراطية الغربية و مفهوم التحول الديموقراطى و دعم حركات الكفاح السلمى و حرب الاعنف

نحن و قعنا فى فخ ما يسمى بالثورة الملونة و حرب اللاعنف و لولا فساد النظام السابق و الأنظمة العربية لما إستطاعوا حشد الناس و لا تحريكهم للنزول للشارع بلا و عى و لا ترتيب و لا إعداد و لا تفكير فى أى حلول بديلة للوصول لهذه المرحلة من اللاوعى و اللاتفكير و الاترتيب
هذا الفخ يقتضى توفر مجموعة شديدة الخطورة من العناصر
لتصل الشعوب لمرحلة الفوضى التامة بلا حكومة و لا أمن و لا حراسة و لا ضوابط و لا تفكير فى إقتصاد و لا أى شئ
و تلك ان تتخيل شعب فى هذا العصر وبهذه الكثافة السكانية و هذا الكم من المشاكل المتراكمة و البطالة و الفساد و الاتخطيط فى ظل نظام عالمى إستعمارى مستغل له مصالى إقتصادية و عسكرية و إستراتيجية إلخ فى منطقتك ويريد ان يفرض نفوذه فور سقوطك
وأنت بدون أى حكومة و لا يوجد لديك سوى عنصر و احد و هو الجيش و تستمر فى الضغط و تصعيد الموقف ضده
متحججا بالمحاكمات و المطالب وأنت تعلم جيدا أنها حكومة تسير اعمل و ليست حكومة تنفيذ مطالب و تعلم أنه بعد الإنهيار و تفكك النظام السابق و الحكومة سيستغرق الموضوع وقت طويل و لا تزال تصر على أنك لم تشعر بالتغير ؟؟؟
و تعلم أن التغير سيستغرق وقتا طويلا جدا ليعود الإستقرار كما كان عليه ثم يأخذ فى التحسن
و برغم ذلك تصر على موقفك ؟!؟!؟!





 تعليقات القراء
الأسم *  
البريد الألكترونى  
عنوان التعليق *   حد أقصى 100 حرف
التعليق *    
عدد الحروف المتبقية :  
 
 

Magdy

1 - رحم الله الدكيور حامد عبد الله ربيع

ألأخ الأستاذ الدكتور جمال عبد الهادي...شكر الله لك جهدك الكريم ونفعك و نفع بك...لعل أول من طرق هذا الموضوع ونبه اليه وذلك قبل أنتشار الأنترنت وظهور الأساليب الشيطانيه التي تم أستخدامها... هو الأستاذ الدكتور حامد عبد الله ربيع رحمه الله و لكم أحس اليوم بفقد هذا العزيز الذي نبه الي أساليب أختراق الدوله المصريه من جانب اليهود و الأمريكان....ولكن سيدي الفاضل ما العمل الذي نستطيع عمله لنصره دين الله عز و جل ...لقد ساعدت و أعانت قي الشر علي أنتشار الفساد في جميع دول المنطقه بأستخدام جمعيات الروتاري و أشباهها..ثم ساعدت القوي المضاده للفساد و الظلم لمقاومه الفساد بدعوي الإصلاح...ولم يعلم المغرر بهم ان نتيجه محابه الفساد لن تكون إلا المار الشامل لكل شئ...لذلك أرجو من سيادتكم وانتم أستذ في العلوم السياسيه ان تقولوا لنا ماذا نفعل بالضبط لوأد الفتن و لتكن بأستخدام جمل بسيطه التركيب حتي يمكن نشرها و أستيعابها من مجموع الشعب الذي ينتشر فيه الجهل السياسي...فعلي سبيل المثال يمكن فضح مايحدث في ليبيا اليوم وتقديمه علي أنه النتيجه المؤكده والتي يجب تجنب الوصول اليها عبر تحديد مباشر وواضح لأعداء الأمه