مقالات
كسر الإرادة
تلك هي قمة الإنقلاب الإستراتيجي في الإقليم ، ولذلك هي في الوقت نفسه قمة المبارزة الإستراتيجية الكبرى بين مصر وبين أعدائها وخصومها ، ونفر ممن حسبهم البعض أصدقاء ...
عن القناة وأيامها الساخنة
لا شئ يشبهها
قمة الإنقلاب الإستراتيجي في الإقليم (ج7)
(( مساعدات غذائية لمصر )) !!!
ي أعقاب ثورة 30 يونيو ، قدم الملك عبد الله ملك السعودية تصورا بعقد مؤتمر للمانحين ، لمساعدة مصر اقتصاديا ، ومع أن الملك عبد الله كان من قماش مختلف كليّا عن سواه ، فقد كنت أول من كتب محذرا من مغبّة أن ينحدر القرار الوطني ، تحت ضغوط اللحظة إلى القبول بالجلوس على مائدة يصطف حولها المانحون ، وتجلس مصر على حافتها منكسرة الفؤاد ، محنيّة الهامة ، تعرض جراحها وهي تقدم احتياجاتها وتطالب بدعمها من أطراف إقليمية أيا كانت ، فقد ظلت هي عبر تاريخها المتضاعف الطويل ، صاحبة اليد العليا ، وسواها أيا كان صاحب الي تابع